الجمعة، 25 يوليو، 2008

الفرصة الثانية !

بعض الناس يروا الحياة كشركة هدفها تحقيق مكاسب ذاتية لهم , وما حولهم من أناس
يجب أن يعملوا لخدمتهم وتحقيق رغباتهم مهما كانت هذة الرغبات والاهداف, الناس تروس
فى ماكينة تعمل لصالحهم ,ينتابهم دائما شعور بأنهم الافضل والاذكى والأعلى مكانة
رؤيتهم للأمور والأحداث هى الأصح ورؤية غيرهم أن أختلفت معهم خطأ بل جريمة
أن أرتبطت بفعل لايفيدهم, الانانية مذهبهم والمصلحة الذاتية لهم هدفهم ,لايهمهم حقوق
الاخرين ولا مشاعرهم, بل قديتمتعوا بأيذاء الاخرين أو أذدرائهم وتسفيههم.
تسير بهم الحياة وهم فى غيهم هذا شاعرين أن الدنيا وما حولهم دائم لهم , وعلى من حولهم
أن يتقبلوهم بدون أعتراض !
ولكن كما يقول المثل أن دوام الحال من المحال وفى التوقيت والظروف التى لاتسمح لهم
بأن يتراجعوا عن غيهم وغطرستهم تنقلب الأحوال وبعد أن كانوا مجابين الطلبات والأمور
تسير على هواهم , تتركهم الدنيا يتجرعوا كأس المرارة والندم فبعد ما كانوا هم الفاعلين
أصبحوا المفعول بهم فلا ندم يفيد ولانقمة تعيدهم لما كانوا فية ألا من رحم ربى

هناك 7 تعليقات:

di el2mr يقول...

اكيد دوام الحال من المحال

والدنيا يوك لك ويوم عليك
وعلشان كدا لازم الانسان يعمل حسابه ان الدنيا دواره
وكما تدين تدان

maha zein يقول...

انت ليه حسة انك حزين فى كلامك
يعني فاقد الامل شوية
ولا ده تخيل
بس الدنيا ذي ما هي
سيبك منها
عيشها ذي ما تحب انت تشوفها
وسيبك من اللى الدنيا فيه
تحياتي
عوزاك تفرفش كده يا جدع
كماشي
اكتبلنا كده ساخر ولا حاجة
عوزين نوضحك علي الدنيا
ويا ريت تشيل من المدونتين كلمة السر اللي بتتكتب قبل التعليق
بيزهقوا الشخص الي بيعلق بجد
احذفها من الاعدادات في المدونة في الجزء الخاص بالكومنتات
تحياتي ليك
وللمدونتين

mohamed يقول...

ضى القمر-----di el2mr
-------------------
دائما زيارتك تشرفنى
الحقيقة أنا بتكلم عن بعض الناس الذين من ضيق أفقهم يتصوروا أن الدنيا تسير وفق هواهم من شدة أنانيتهم وتضخم الاحساس بذواتهم
أعتقد أننا يجب نتعامل وفق المبادىء الانسانية التى هى فى نفس الوقت أسلوب المعاملات التى شرعة الله تعالى لنا فى الدين من عدل ومحبة وحقوق وواجبات
بصرف النظر من نطبقة علية يتفق معنا فى الدين والجنس أو حتى الاخلاق أو لا.
دائما شرفينى بزيارتك
وفى مدونتى الاخرى
شوية كلام
http://kalamfekalamm-mohamed.blogspot.com/

mohamed يقول...

maha zein
مها زين العبقرية
أنا لم أكذب عندما وصفتك بشيئين
1- أولا بالروح الطيبة
2- خفة الدم
بالنسبة للدنيا صدقينى أنا أتعامل مع أصحابها وأصدقائها بسخرية ولكن لا أجرح مشاعرهم أبدا فهم فى وجهة نظرى
مخدوعين ومغرورين بها , وأرى أنهم يستحقوا الشفقة فهى تظهر على حقيقتها
عندما يشتدد أحتياجهم لها عندئذ تقلب لهم ظهر المجن وتتخلى عنهم
هذا بالنسبة للموضوع
أما بالنسبة لنصيحك الذيذة
1- عوزاك تفرفش كده يا جدع
والله أنا كارثة فى الفرفشة
2-اكتبلنا كده ساخر ولا حاجة
سيتم تنفيذ توجيهات جناب معاليكى بالنص والحرف
3-انت ليه حسة انك حزين فى كلامك
أحساسك صادق والسبب أننى الان فقدت التواصل المادى وليس الروحى مع صديقتى
وطبعا عايزة تعرفى مع مين؟
مع أمى رحمها الله تعالى ورحم كل الاحباء الذين رحلوا
4- بالنسبة لكلمة السر جارى تنفيذ أوامرك.
بجد وبصدق أنا سعيد بزيارتك ليا جدا
أرجو زيارتك فى مدونتى الثانية
واللينك أنا كتبة فى التعليق
على صديقتنا الى أسمها ينطبق عليها وعليكى فى نفس الوقت (ضى القمر)

شرفتينى

rovy يقول...

فعلا يا محمد الا من رحم ربى ..
و تلك الايام نداولها بين الناس ...
حكمه الرحمن ان لا يدوم الحال و ان لا يبقى للانسان سوى عمله وما قدمت يداه
فالقوه لا تدوم و الشباب لا يدوم و لا حتى المال نضمن ان يدوم فسبحان من له الدوام ..
ليت هؤلاء الناس الذين تحدثت عنهم يدركون تلك الحقيقه .. !!!
جزاك الله كل خيرا على هذه التذكره و تدوينتك القيمه ..

دمت فى حفظ الله

تحياتى

محمد يقول...

rovey
شرفتينى بأحساسك الراقى
ما أكتمل شىء الا مال الى النقصان, وكما تعلو الدائرة فأنها تهبط.
اليس من الدين أن نفهم حقيقة الامور,
وكما قال سبحانة أن متاع الدنيا غرور
و من الغرور الامان لما يزول
والدنيا وحياتنا زائلة
والباقى هو العمل الصالح
اليس من أمن للدنيا بجاهل
والجاهل من علم ولم يعمل
أو قرأ ولم يفهم

شرفينى دائما

maha zein يقول...

انا قريت ردك من زمان يا محمد
مش عرفة انت فاكرني مجتش ليه
انا باجي
ومش بلاقي جديد
وبعدين انت مش مخلي المدونتين في داش بورد واحدة ليه
يعني الي ديخل علي البروفيايل بتاعك يلاقي المدونتين اشمعنه